ااحلا االبنااات-A7la Girls

لا تنسيين تسجليين في منتداانااا ترااج بتورييناا ^_^
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رواية-لو يموت الشوق-الجزء السادس و السابع و الثامن و التاسع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Bnt_Na9r
Admin
avatar

المساهمات : 83
تاريخ التسجيل : 18/01/2012
العمر : 24
الموقع : Д7ĻÃ ğĺяĿŝ

مُساهمةموضوع: رواية-لو يموت الشوق-الجزء السادس و السابع و الثامن و التاسع   الإثنين فبراير 13, 2012 7:43 am

الجزء السادس

بعد يووم
في بيت نايف
مريم:ارسلت لهم ولا
نايف وهو يتنهد :الا ارسلت
مريم :خلاص نايف كفيني وجودك مالاداعي تضايق نفسك
ننايف:وش لون ماضايق نفسي كل واحد بهالدنيا يبي يصير ابو وانا مقدر
انا يامريم عقيييييييييييم فاهمتني<<<<يقولها ودموعه على خدها
مريم وهي تبكي ورافعه صوتها:لا تقوووول عقيم قل عندي ضروفي
نايف خلاص يكفينا وجودنا لبعض
جالس وساكت وموعه على خده
مريم :خلاص نااايف ماتحمل وجود دمعتك على خدك
نايف:خلاص مريم انا يأست
مريم قربت منه وجلست معه:نايف مافي شي كبير على الله
رراح مسكها وضمهاا :لو وحده غيرك كان طلبت الطلاق
مريم:انا لا لاني احبك
نايف:الله يخليك لي
.................................................. .........
في بيت العايله
ام فيصل:هاا تروحون
ام خالد:بصراحه انا ماعرفهاا
ام فيصل:تذكرينها ام سعود اللي كانت معنا بالطاوله بعرس منيره
ام خالد:أي ذكرتها
ام فيصل:بنتها فايزه ولدت نروح نبارك لها
ام خالد:أي نروح بس متى
ام فيصل:الليله شوفي ام راكان وام نواف وام منصور شوفيهم لازم نوجبهم
ام خالد:اشوفهم ان شالله
شوق نازله من الدرج
شوق:هلا وغلا خالاتي شفتوا نوره الدبه
ام خالد:ههههه لا يابنتي بس نوير مب دبه
شوق:هههه من شاف كرشتها مغطيه الدنيااا اكيد بتحولون وبتقولون مو دبه
ام خالد:ههه لا والله ماشفتها
ام فيصل:كاني شفتها راحت المطبخ
وتركض شوق للمطبخ وتفحط شوي عند البوابه وتدخل:نويييييييييييير يالدبه
نوره كانت طالعه من بوابة المطبخ للحديقه وتطلع وراها شوق:هييييييييييه انتي يالدبه
تفاجات وانصعقت يوم شافت نوره تتكلم مع خالد وكان شكله بشوورت سباحه وتراجعت على ورى ودخلت
اللي سوته نوره انها التفتت لشوق وطالعتها بنضره يعني دخلي
خالد طبعا انصدم عرف انها نفس العيون الي شافها وذبحته ولا خلته ينام ليلة امس
خالد:الحين من ذي الرجه
نوره ولانها تغار على اخوها يعرف أي بنات غيرهم وحتى لو كانوا بنات عمها:يوو وحده من بنيات عمي انا مانتبهت لهاا
خالد:اهااا طيب نكمل خذي مفتاح السياره وعطيه الخادمه تعطية زوجها السواق وتخليه يغسل السياره من داخلها ومن برى اوكيه
نوره:طيييييييييب ولك بووسه على الطااير
خالد"هههههههههههههههههههه يلاا نواري
نوره"حاضر خلادي
خالد:اصغرعيالك انا تراني بدخل ال28
نوره:بس مشالله شبابي
خالد:عجوووز انا
نوره:انا عندي اللي يدخل 25 يعجز
وطااارت قبل لايقتلها اخوهااا

بس اخوهاا كالعاده يضحك عليها ةعلى تصرفاتها الحلوه وضحكهااا ورجع لتفكيره لشوووق ومين ذي الي ذبحته
له فوق الشهرين ماتكلم مع شوق بالمسن والحين هو مشتاااق لها حيل وده يخطبهاا بس لاحظ ان شوي العلاقات متوتره بين عمانه فابيترك موضوع الزواج لين يفكون شوي
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::::::::
طارت شوق م شافت خالد للبنات فوووق وجلست معهم تسووولف اما نوره راحت تسوي الي قال لها اخوها
.................................................. ......................
عند النادي كان منصور وراكان يسوون رياضه بناء الاجساام
منصور:ياربي زهقت من هالرياضه ولا صار شي
راكان:مايندرى فهد وش مسووي جسمه رياضي ومعضل
منصور:يمكن من زمان مداوم مو احنا ماكملنا الشهرين وزهقنا
راكان:تتوقع وين الشباب الحين؟
منصور:يووو شلون نسيت ترى
راكان:ايييييييش
منصور:لؤي عازمنا على عرسه الليله
راكان:صح شلوون نسينا يلاا قم
وطلعوا من النادي

في الليل كان بجد زهق
الشياب مع الشباب راحوا العرس اما الحريم راحوا لام سعوود
والبنات طفشانات في البيت
هيا:وهالنت بجد يحلي عمره ليه مايشتغل
دانه:قلبيه تعفسي فيه الا صح وين حاطين المودم
هيا:الضاهر بالممر علشان يوصلنا كلنا
دانه:بروح اشوفه يمكن من الشركه قاطعينه
وبالفعل طلعت الشركه قاطعته
هيا:ياااربي بنات تبوون نطلع
شوق :وين
هيا:أي مكان بس نبلغ اهلنا ونطلع مع السواق الراشد ولا فؤاد سنتر نتعشى ونجي

وبالموت رضوا اهلهم يطلعون مع السواق
في سيدني(استراليا)
حاولت تقوم من السرير ولاقدرت كانت الغرفه بارده ومضلمه بسبب وجود بلاك اوت وفهد كان بجنبها لانهم من اول ماوصلو قطوا بعمرهم في السرير من التعب حاولت ترفع راسها ماقدرت وحاولت ترفع يدها تشوف الساعه كم نفس الشي ماقدرت ماحست الا بذراع فهد حوالها :شفيك قلبي
منيره وقلبها مشتغله فيه طقاقه:هاا بس اشوف الساعه
رفع فهد يده الثانيه وقام يطالع فيه الساعه:تو الناس نااامي
منور:لا راح عني النوم كمل نومك
وقامت تحاول تقووم ماقدرت ترفع نفسها مو قادره ضهرها وفخوذها يالمونهاا
فهد مستغرب:منور قلبي وش فيك
وراح قرب منها يقومهاا:مدري ضهري يألمني
كان وجهها معتفس فيه اثار النوم وشعرها صاير مموج وخصلها الحمرا بينت<<<<بس صابغه من تحت مو كله :فهد خلاص قمت رح نااام
فهد:مايدعيني قلبي انام وزوجتي تعباانه بجد شفيك
منور:والله <<<<توها وقفت الا تطيح مره ثانيه على السرير
فهد قام من محله وراح لها:بجد منور تبين اوديك المستشفى؟
منور:لا دايم يجيني لاني مو متعوده انام في غير سريري \وقفت
خلاص انا الحين عدله مشكور
وقامت وراحت لدوره المياه غسلت وجهها ورفعت شعرهاا بكلب وهي تفكر في اللي صاير فيهااا بجد مو قادره تتحرك ولا حست الاب صوت فهد لانها طولت في االحمااام
فهد وهو يطق الباب:منور قلبي شفيك فتحي ردي علي
منور فتحت له الباب:هلا مافيني شي
فهد:متاكده
منور:أي كم لنا نايمين؟
فهد وهو يطالع في الساعه:خمس ساعات
منور:نبي نكلم الاهل
فهد:يالله كلمي انتي وانا بدخل الحمااام
دخل فهد وطارت لملابسها تغيرهااا وبعدها خذت جوالهاا:ياربي مو وقته
فهد وهو لاف الفوطه على خصره والثانيه ينشف شعره:ايش اللي مو وقته
منوروهي منحرجه ومنزله راسهاا للجوال وتلعب فيه:جوالي انقطع ماسددت الضاهر
فهد وهو ياخذ جواله من الطاوله ويعطيها اياه:خذي جوالي
منور:عاادي
فهد:منور بجد بتخليني اعصب مو انا قلت لك كلي لك
منور:خلاص طيب لاتعصب اخاف على نفسي منك
فهد:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وطبعا فهد ولا عليه منها وراح غير ملابسه قدامه كالعاده
خذت منور الجوال ودقت على امهااا
ام نواف:هلا وغلا بولدي
منورر:قصدك ببنتك
ام نواف:منور ها شخباااركم متى وصلتواا
منور:لنا يمكن ست ساعات بس على طوول نمنا من التعب
ام نواف:الحمدلله على سلامتكم
منور:الله يسلمك يابمه ها شخبار ابووي وشخبا نجود بدوني
ام نواف:والله البيت بدونك مايسوى يامنور وزابوك هاذهوا يبي يكلمك
ابو نواف:هلا بالغاليه هلا يمه شخبارك
منور:الحمدلله يبه انا بخير شخبار انت؟
ابو نواف:بخير اله يسلمك شخبارك مع فهد ان شالله مرتااحه
منور:الحمدلله تمااام يبه هذهو يبي يكلمك
فهد:هلا يبه
ابو نواف:هلا وغلا شخبارك ياولدي
فهد:الحمدلله بخير وانتو وش علومكم
ابو نواف:بخير شخبارك مع منور هالله هالله فيهااا
فهد:على العااال الله يخليهاا لي
ابو نوااف :يالله عاد شدوا حليكم ولا ترجع الا وهي حاامل
فهد:ههههههههههههههههههه هي لو ترضى كان معليه
ابو نواف:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله لو تسمعك كان تذبحك الحين
فهد:ههههههههههههههه يالله ياعمي نكلمكم مره ثاانيه سلم على الاهل وانا الحين بكلم ابوي ونايف
سكر منهم وكلم ابوه وناايف
منور كانت جالسه على الكنبه وسرحاانه في الورقه الي في يدهااا
وجا فهد وسحبهاا:منور وش سرحانه فيه
منور انتبهت عليه:أي وش فيك تضحك من شوي
فهد وهو يبتسم:خخخخخ ابوك يقوول لا ترجع الا وهي حامل
منور:وانت عجبتك السالفه ؟
فهد:تقريبا خصوصا لو كان ولدي من وحده احبهااا
منور وهي منزله راسهاا: فهد
فهد:عيون فهد وقلبه وروحه وكيااانه
ابتسمت على جنب بينت غمازاتها
فهد:بتذبحيني انتي اليوم:
منور:ههههه
فهد:فديت هالضحكه
منور:فهوووووود
فهد:اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااه ياحلوها من شفااتك
منورر وهي منحرجه:خلاص فهد
فهد بوله :ماقدر
وسكتوااهو يطالع فيهاا باشتياق

انتوا فكروا معي انسان تحبونه وبجنبكم وملككم وش بتسوون فيه؟؟
..........................................
بعد اسبوووع في الخبر
ام منصور(العمه منى):هاا ياولدي ماقررت
منصور وهو يرجع من الدرج لامه:ايش
ام منصور:ماقررت تتزوج
منصور:يممه تو الناس اذا دخلت 26 او 25 اقرر
ام منصور:ابي اشوف عيالك
منصور:بتشوفينهم يالله يايمه وراي موعد موعد مع واحد من الشباب
وقام حب راس امه ومشى
وراح الدرج بسررعه يلحق على موعد
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عند البنات
شوق:نوره نووووووووووووووووووره
نوره"وصمخ شوي شوي علي
شوق:تستاهلين قومي نسبح في البركه
نوره:مالي خلق
شوق:يالله عاااد انا بسبقك بسررعه لاتتاخررين
راحت شوق غرفتها وخذت ملابس السباااحه وطارت لنوره عطتها توصيه تجي بعدهااا
وراحت للبركه
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عند الشباب
خالد:مين بلوتوثه متقهوي بقاز
نواف:انا ليه
خالد:قاهرني كل مافتح بلوتوث يطلع لي
نواف:هههههه
عمري ماسكرته
الا يجي منصور":يالله شباب الوعد 10 عندي موعد مع واحد من الربع
باااااااااااااااااااااااااااااااااي وطلع منهم
اصلا ماكان موجود الاخالد ونواف
نواف:يالله انا بطلع تبي شي خالد
خالد:لا بس شكلي بروح شوي اسبح في البركه
افترقوو وخالد طار للبركه قد شوق توها طالعه من غرفة التبديل وخالد طلع جواله وبوكه واغراااضه ونفس الشي بيطب بملابسه<<<مخربهااا
تخيلوا الموقف اثنينهم في الهوووى ويطالعون بعض ويطبوون مع بعض
موقف لا يحسد عليه
طبعا شووق على طوول طلعت من البركه وتطير غرفه التبديل اما خالد للحين يبي يعرف مين ذي عيونها ذابحته بجد مو مخليته يناااام
الا تدخل نوره:شوووووووووووووق شوووووووق
خالد بدى يستوعب:مافي حد هنا
نوره:يووو شلوون شوق جات تسبح
خالد:لا ماجا حد هناا
نوره:طيب بااااي
وطلعت منه خالد الحين اقرر انهاا شوووق وراح جلس على احد االكراااسي ورفع راسه للسما كانت الساعه حوالي 8 العشاا وجالس يطالع في السما الي فوقه وهو خلاص ميت عليهااااااااا
.................................................. ..........................في استراليا
كانوا ييتمشوون في احد المجمعات المعرروفه
منور:فهوود خلني اغطي وجهي بجد مو مرتااحه
فهد:مين بيشوفك بالله كلهم مايدرون وش السالفه
منور:فهد حرااام على الاقل لثمه مع نضاره شمسيه
فهد:هذا جزاي
منور:لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق وبصرااحه كيفك
فهد استفاااق من نومته وفكر بجد:خلاص طيب سوي اللي تبينه ومشكوره على التنبيه
وراح مسكها من يدهاا لين اوصلو لدورات المياه وعدلت لثمتهاا
منور:كذا احس مرتااحه
فهد:ههههه طول عمرك فيك خير
منور:مشكووور
(تنبييييييييييييييييييه على كل من يترك الحجاب ويتخلي عنه في السفر لانه مايجووووز)
اسبوع مر على اثنين باحلى مايمكن منور صارت تسولف معه عاادي وهو حضرته مو مقصر وكل شي طبيعي ماعدا هالالام اللي كل شوي رايحه وجايه عليهاااا
.................................................. .....................................
في غرفه مضلمه وباااارد كان فيصل جالس على سريره كان يفكر انا ليه تعلقت فيهاااا ليه هي بالذااات تذكر ذاك اليوم اللي بجد كان يوم عصيب عليه
كان مار من عند غرف البنات<<<لقافه
وسمع صوت شوق مع منور تتكلم
شوق:والله احبه والله احبه
منور:حبيبتي شوق خذي الامور ببساطه ولا تبكين
شوق:ماقدر احس اني متعذبه مع اللي يصير تعبت من الدنيا منور انا احب خالد وابيه وهو يبيني
كلمه او جمله تردد صداها في اذن فيصل المكلووم انجرحت كرامته وتحطم حبه اللي مات وهو بشهوره الاولى حس بالعذاب حس بالضيقه حس بالدنيا تدور على راسه مسك نفسه الى ان وصل لباب البيت ويطير يدور في الشوارع لين وصل للكوفي شوب اللي دايم هم فيه بس بعد ماتاكد ان سيارات عيال عمامه مو موجوده
دخل جلس في طاوله وطلب له قهوة تركيه تريح راسه وكان حاط يده على راسه ويطالع بالطاوله اللي عليها من شدة سرحااانه وتعمقه بالتفكير ماس بالقهوه اللي وصلت وبردت ولا حس براكان اللي شاف سيارته ودخل لانه كان يدوره شاف فيصل انسان محطم انسان متغير انساان مريض وتعبان نفسياا
جلس بجنبه راكان اخوه وصديق عمره طبعا فيصل ماكان حاس الا لما هزه راكان من كتفه واول كلمه قالها فيصل :راكان انا ابي انفصل عن اختك
تحسف وندم لان بعد هالكلمه بدقيقه قرر الانتقاام ولكن هو رجاال ومن الصعب انه يغير كلمته
صدمه ودهشه كانت بعيون راكان اللي كان مو مستوعب لانه كان يعرف ان فيصل متعلق بفيصل(قصه بتذكر بعد شوي)
راكان:فيصل وش تقوول
فيصل وهو يقوم من مكانه:بالحرف الواحد انا مابي شوق
وطلع من محله
لحقه راكان بس الي شافه سيارته وهي تنطلق من مكانها
عرف ان فيصل في حاله انه يكون مع نفسه واكيد ان شوق سوت شي او حركه خلته يتركها بهالطريقه بعد ماكان متعلق فيهاا
طلع راكان للبيت(قبل لايسكنون بيت العايله)دور شوق في البيت مالقاها عرف انها رايحه بيت العايله بس اللي سواه انه خذ شي من غرفته وراح لهااا
دخل البيت وقام ينادي بصووت عالي :شوووووووق شوووووووق
جاته تركض من الدرج لدرجه انها كانت بطيح عليه
شوق:هلا راكان
شوق:تعالي معي
راحوا للحديقه الخليفه ومد لها ورقه مكتوب فيهاا

احبك موت في غيابك ولا شفتك احبك زود
احبك في ابتسام الوقت و احبك في جفى ايامي
اشوف الناس لاشفتك اسامي مالهن وجود
ولامن غبت عن عيني اشوفك طيف قدامي
الى شوق

هنا شوق تاكدت واقرت ان فيصل مو يحبهاا بس الا يعشقهاا
وبدون شعور حست ان الدنيا تدور براسهااا وقامت تبكي بكى يقطع القلب
ماتدري ليه جاها هالاحساس هل لانها بجد تحبه او بتفقد انساان يحبهااا
راكان(مقهور من اللي يصير):تحقق مطلبك ياختي بس ليه تبكين
شوق:مدري
راكان:طيب اذا دروا الاهل وش بتسووين
شوق بانفعاال:ويدرون وخير تعبت مين اللي بيترزوج انا ولا هم هااا رد علي تكلم
راكان:خلاص شوق اهدي وانا اتصررف
راحت لغرفة منور وهي تبكي وقامت من نومها الا شافت الورقه في يدهاا<<<نست تعطيها اخوهااا وحفضتها عندها
وبعدها راكات كلم ابوه ووافق وهو غير مقتنع لانه بيفقد رجاال تمناه لبنته وبكذا انتهت قصة خطوبتهم
مانتبه فيصل من سرحاانه الا بجواله لما دق
فيصل:هلا
منصور:وينك يالعله وهذي مزرعتكم ولا جيت
فيصل:يوو نسيت جاااي تبون شي في الطريق
منصور:لا الدجاج ومجهز وكل شي جااهز
(مجتمعين شباب على شوي وبيسهرون في مزرعه العم سالم<<ابو فيصل)
وراح لهم فيصل بعد ما قرر الانتقاام من شووووق

.................................
في استراليا
كانوا واقفين عند بوابة الفندق
فهد:منور عطيني الاكياس عنك
منور:فهود عادي مو ثقال
فهد:لاتخليني احلف اشيلك انتي مع الاكيااس
منور تذكرت الموقف اللي صر ودفعت له الاكيااس
منور:خذهاا بس لاتعيدهااا
فهد:هههههههههههههههههههههههه لها الدرجه
منور:فشييييييييييييييييييييييله
(بالامس كانوا راجعين من احد الحدائق كان بيد منور ايس كريم كبير ومتبهدله معه قال لها عطيني اياه عتك ولاا رضت قاام شالها ووصلها لين جناحهم قدام خلق الله)
وصلوا للجناح دخلت منور وبعدها فهد
وبعد ماحطت عبايتها وشنطتهاا
منور:احس اليوم ضعفت من كثر الدواره
فهد:لاا لاتضعفين ابي جسمك كذا يهببببل
منور(بحيا)مشكور
فهد وهو يجلس بجنبهاا:عسى اساتنستي
منور:أي مشكور قلبي
فهد خق من بعدهاا:هاا عيديهااا
منور:وش تقول قلبي
فهد ساااح :عيديهااا مره ثاانيه
منور:فهووود شفففيك
فهد:ابد سلامتك فهمتها شي ثاااني
منور:قلبي فيك شي؟
فهد(ويسوي نفسه يدووخ")شكلك ناويه على نفسسسك
منور:هههههههههههههه
فهد:تسلم لي هالضحكه وصاحبة هالضحكه
منور:مشكور قلبي
فهد:اااااااااااااااااااااااه بموووووت (وطااح على السرير
لحقت عليه منور ورفعته وهي تهز فيه :فهوود فهوووود
وتضرب على خده بشويش والاخ مسوي نفسه نااايم تخيلوا شكلها ماسكته بذراعهاا وبيدها الثانيه تهز فيه وتضرب فيه بخفيف
:ياويل قلبي فهووود
فهد:ااااااااااااااااه
منور:فهوووووووووود بلا مصاااخه
فهد:اموووووت فيك
منور ومنزله راسهاا:وانا بعد
فهد:اااااااااه ياويل قلبي منك يامنور
منور:فهد قووووم
<<<<<<<الحوار كاان على نفس الوضعيه السااابقه
فهد عدل وضعيته:وقام لك فهد ياروح فهد
منور كان ردها ابتسامه وهذا اللي ذابح فهد كل شوي ردت على كلامه بابتسامه تذووبه واللي جااابه
منور:أي بعد خفت قلبي فيه شي بعدين وش لون اعيش انا
فهد:اه الله يخليك لي ياقلبي
راحت له منور وضمها من قلب وحست ان اضلاعهم تداخلت من قوة الضمه ولا حست بعمرهاا الا وهي نااايمه بحضنه

::::::::::::::: بعد يوووم:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
في غرفة شووق
كانت شووق داخله تبحث عن نتيجة الاختبارات وشافت اسمهاا ماخذه نسبة 99 %
وتنزل تطييييييير تحت بالدرج وحتى ببجامتها البرمودا وشعرها المفتوووح
وي في وسط الدرج نازله بسرررررررررررعه الا تصطدم بشي طوووووووووويل لدرجه انه ارتد ونزل درجتين
رفعت راسها الا تشوووف خااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالد بلحمه وشحمه
هي تخدرت حست الدنيا تدوور ولا طاحت الا عنده وطبعاا هو شالها بعد مالتفت يمين وشماال ان مافي حد بالبيت لان كلهم في غرفهم والحريم طالعين يسيرون كالعاده والشياب طالعين
فتحت عيونها شافت نفسهاا في يد احد جالس يشيلها رفعت نضرهاا شافت خالد
خالد:سلامات يالغاليه
شوق:نزلني بسرررعه
خالد طبعا احتراما لمشاعرهاا ولمشااعره اللي مايدري كيف جاته الجراءه انه يشيلها بهالطررريقه:طيب
ونزلهاا وراحت تركض لغرفتهااا وسكرت الباب وتسندت عليه مو مصدقه نفسها انها من شوي كانت عند خالد بس ثبتت على ريحة عطره الرجاااليه القووويه ويدينه السمرا القويه
حست فيه انه رجااال كا شكل وكاخلاق
اما خالد هو يبي يعرف كيف جاته الجراءه يشيلهااا مو عاارف حس ان يدينه تحركوا بدون مايحس كله انجذااب لهااا
اللي سواه انه تنهد وطلع اللي في قلبه وهو يقوول :يااربي كيف انا مشتاااق لك
خالد وشوق لهم فتره منقطعين عن بعض ولا يكلمون بعض نهااائي اما شوق كانت تحاول انها ماتختلط بعيااال عمها كثير خصوصا بعد سالفة خطووبتهااا
استفااقت من سرحاانها وقررت انها تكلم منور تبشرها بالنسبه
دقت اول رنتين ماردت بس بعد الثالثه منور وبصووت كله نوووم:هلا
شوق:هلا منور نااايمه اسفه
منور:ههههههههههههه لا مو نايمه بس فهد يقوول سوي نفسك نااايمه
شوق:خخخ خربتوا سمعتكم
منور:شوق يالدبه بلا خوااره
شوق:ههه هاا شخبارك مع الفارس المغواار
منور:اقول انتي تراه فهوود مو أي احد يتكلم عنه
شوق:تراه ولد عمي قبل لايصير خطيبك
منور:هههههه طيب شفيك يالغثه ترااااك داقه في وقت غلللط
شوق:ليه الساعه كم عندكم
منور:2 الليل
شوق:اووووووووو ام سوري خربت عليكم ليلتكم
الا صوت فهد:بصرااحه مالك دااعي تدقين ناس عندهم اشغاال مو مثلك لا شغل ولا مشغلله
حطت منور سبيكر:هههه اقول تونا صغاار لاتخربونا
فهد:انتوا خربانين بدون شي
شووق:هههه اقوووووووووووووول تراني طلعت النتيجه
منور:هها عسى زينه
شوق:99%
منور:حللللفي
شوق:والله مو مصدقه وتراك انتي اول وحده لانك محلفتني
منور:مبررررررررررررررررررررروك قلبي
شوق:الله يبارك فيك
فهد:مبروووك شوق
شوق:الله يبارك فيك ويالله مع السلامه كملوا شغلكم
منور:اقوول انتي لاتفهمين غلط ترى جالسين نطالع فلم
شووق:ماااالت امحق متزووجين بصراحه شهر العسل في جهه وانتوا في جهه باااااااااااااااااااااي
وسكرت منهم
اما منيرو فهد ماتوا عليها من الضحك واصلا الوقت غير والساعه 2 الضهر
نزلت مره ثانيه بعد مارتبت شكلها والوقف طبعاا ماينسي ابد
نزلت تحت وكانت ماسكة شيلتها شافت امها جالسه مع ام فيصل والعمه منى(ام منصور)
شوق:يممممممممممممممه باركي
ام راكان:هاا كم
شوق وهي تضم امهاا:99%
ام راكان:حللللللفي
شوق:والله يمه مو مصدقه تعبي مارااح
ام راكان:مبرروك يابنتي
وراحت لعمتها وسلمت عليها وباركت لها ونفس الشي لام فيصل اللي طبعا كان حاز بخاطرهاا وودها لولدهاا للحين
شوق:بروح اسلم على ابوي وابشره معاه احد
ام راكان:لاا بس عمامك الضاااهر
وتروح شوق المجلس ولا ادخلت الابعد ماتاكدت انه فاااضي من عيال عمهاا
شوق:يبببببببببببه بارررك
بو راكان:مبروك يابنتي مقدماا
شوق:99
بوراكان:والله
شوق:والله
فتح بوكه ومد لها خمسة الاف
شوق:يبه كثير
ابوراكان:تستاهلين يابنتي اكثر
والعم عبدالرحمن:وهذا مني الفين
وكل عمامها عطوها على الفين وتجمع لها مبلغ محتررم:اشكرتهم وطلعت لامهاا
من اول ماشافتها رمت شوق الفلووس عندها
ام راكان والعمه:وش ذا
شوق:الله يعافيهم ابوي عطاني خمسه وعمامي على الفين
ام راكان:من جدهم
شوق:تخانقت معهم<<<<كذابه ماصدقت
العمه:الله يعافيهم وشوفي حنا بنسوي لك الحفلله
شوق:مشكوره عمه
وبعدها راحت لبنات عمها تبشرهم اللي استانسووا مررررررررره
................................
عند الشباب
في الديوانيه كالعاده
كان خالد مو مرتاح معهم خصوصا انه توه متعرف عليهم وكان واضح على شكله انه متضاايق
راكان:خالد فيك شي
خالد:لا بس ودي اكلم جوال وراجع
طلع منهم ياحليلهم بس ماتعود عليهم طرى في باله يكلم احمد له اسبوع ماكلمه
دق عليه وبعد رابع رنه رد:هلا وغلا
احمد:هلا بخلود شخبارك
خالد:الحمدلله وشخبارك انت وينك عنا
احمد:بس تعرف الوالده خطبت لي وبصرااحه جالس اجهز للشبكه
خالد:لااااااااااا مشالله مبررروك مقدمااا
احمد:الله يبارك فيك وتراك معزوووم من الحين وترى بزعل ان ماجيت
خالد:يصير خير لذاك الوقت وشلون الترتنيبات تبين اساعدك بشي
احمد:لا الله يعافيك هاا وانت مو قرر تراك كبرت وبتدخل 28
خالد:الله يلحقنا خيررر الا متى خطوبتك
احمد:بعد اسبوعين طبعا في الرياض لان اهل خطيبتي هناك وبيتنا نقلوا الرياض
خالد:اهاا طيب شخبار الوالد والوالده
احمد:والله الاهل بخير بس عارف انت الوالد القلب مأثر عليه
خالد:على اجر ان شالله يالله اجل بس لاتقطع تراني طول الوقت اكلمك
احمد:اعذرني وتراك بمكانه اخوي ياخالد تعرف انشغال بسيط ولا مكانك القلب
خالد:ماتقصر يالله اجل مع السلامه
سكر من احمد دخل لهم مره ثاانيه وشافهم على حالهم الي يلعب ورق واللي يسولف وبصرااحه خالد هالحال مايعجبه:شبااب ان طالع تامرون على شي
ياسر:لا سلامتك
وطلع منهم وركب سيارته الرنج روفر السودا وطلع من جهة المزارع اللي هم فيهااا

في الكوفي المعتاد كان فيصل جالس مع واحد من ربعه
سامي:طيب وش بتسووي
فيصل:ودي اروح واكمل دراستي في بريطانيا في احد الكليات العسكريه
سامي:طيب يبي لك على الاقل من الحين تروح تسجل تعرف مواعيد الدراسه عندهم غيرنا
فيصل:طبعا انا مابعد استشير الوالد والوالده بس اتوقع بيوافقون على هالفكره
سامي:الله يعينك اقووول فكنا من سالفة الدراسه تجيب لي الهم
فيصل:هههههه انت شف اللي معاك يحب دراسته
سامي:واضح من شكلك الا اقول شخبار عيال عمك وفهد ولد عمك مع زواجه
فيصل:الحمدلله بخير الله يوفقه
سامي:امين يارب العالمين عاد انا هالرجال احبه
فيصل:حبك برص وين جالسن حنا
سامي:جاك اللي يفهم الحب خطاا قصدي احبه في الله
فيصل:هههههههه::يكلم الجرسون:جب واحد تشيز كيك وواحد موس شكولاه
سامي:تراني مابغى
فيصل:من قال انه لك
سامي:وانا قلت مابي اكل لين يصر علي مااالت عليك
فيصل:لا شدعوه انت وش تحب
سامي:اللي يجي منك حلووو
..................
اللي قرره فيصل هو هروووب لا اكثر ولا اقل لا همه دراسه ولا همه عسكريه اللي يبه هو بس هروووب من حبهاا فقط لا غير فاقرر بكذا انه يساافر للبريطانيا بحجة انه بيدرس
.................................................. ...........
في الفندق باستراليا
فهد:جهزتي كل الاغراض
منوروهي تحط ملابسها في الشنط:أي بس بااقي شوي دقايق
فهد:يالله على مانتي تجهزين انا بنزل تحت اشوف لنا تاكسي
منور:اوك
طلع فهد من منور وراح يوقف تاكسي بس تذكر وهو في المصعد ليه ماييستعما خدمات الفندق ورجع مره ثاانيه علشان يكلم الفندق يجهزون له سياره
منور كانت تجهز الاغراض لانهم بي بينتقلوون لماليزيا بعد ماحولوا رحلتهم من جزر المالديف
شافت جوال فهد وجاها شعور تفتحه وهي تشوف اخر مكالمه شافت(فديتها بروحي)
استغربت مين بس شافته رقم جوالهاا ضحكت لانهم كلهم مسمن تقريبا نفس الاسم
(فديته بروحي) و (فديتها بروحي)
دخل فهد ورمت الجوال ببطئ وسوت نفسهاا ماسوت شي<؛<<بريئه كثير
فهد: تصدقين وانا في نص المصعد تذكرت خدمات الفندق ورجعت
منور:شدعوه وصلت انت
فهد:زوجك عجاااز
راح لتلفون الجنااح وطلب منهم سياره يجهزونهاا
منور بابتساامه تذوب فهد:خلصت
فهد وهو سرحاان فيهاا:حلفي
منور:فهووووووووووووووود بلا مصاخه
فهد:حلاتي بمصاختي صح
منور:ههههههه أي
فهد:اقووول يامره نروح احسن
منور:يالله
توها وقفت على رجلينها الا تطيح مره ثانيه على السرير
التفتت فهد بعد ماحس بحركه وراه شافها تحاول تقوم عمرهاا من السرير
فهد رجع لهاا وبصوت رجولي عميق وجااد:منور فيك شي وخبيتيه عني
منور:لا مافيني شي
فهد وبنضرات جاده:حلفي
منور:والله فهد لاتطالعني كذا
فهد:طيب الحين اوديك المستشفى
منور:فهد بجد مافيني شي بعض الاحيان اتعب وكذا اجلس شوي
فهد وهو يرفعها ويلبسها عباتها الكتف:مو مصدقك لين تروحين معي المستشفى
منور وبدت تصيح:فهد ليه انت مو مصدقني والله مافيني شي
فهد ولا يتحمل دموع منور:منور ترى والله اندفن بتراب ولا اشوف دموعك والله غاليه غلي اغار عليها من لمس خدك يالله حبيبتي مسحيهاا وخلاص انا مصدقك
منور:الله يخليك لي
فهد:ويخليك لي يالله لاتفوتنا الطياره
طلعوا من الفندق وراحوا بالسياره المجهزه لهم للمطار لانهم بيرحون على طول للكوالالمبور
.................................................. ...............................

بعد يومين
فيصل:ها يبه وش قلت
ابو محمد وهو يطالع في ولده:انت ولدي وسوا اللي تبيه
فيصل:زين مشكور يبه الله يعافيك وان شالله ببحث عن الجامعات العسكريه
ابو محمد:يقاطعه:عسكريه
فيصل:أي يبه ابي ادخل العسكريه
ابومحمد:عندنا عسكريه في السعوديه
فيصل:أي يبه اعرف بس عندهم هناك احسن وترى الكورس(الدوره)بس في الاجازه هالثلاث شهور بس
ابومحمد:سوو اللي يريحك ياولدي وانا حاضر لك
قام فيصل وحب راس ابوه:انا عارف انك ماراح تقصر علي والله يخليلك لي
وهو يبتسم:بقى امي
طلع وتحمحم وسأل وين امه واللي عرفه ان امه راحت مع مرت محمد ندى المستشفى لانها بتولد
وطلع برى البيت كالعاده
الجزء السابع

شوق كانت جالسه في غرفتها تذكر اللي صار بينها وبين خالد ومو قارد تصدق عمرهاا معقوله هي وصلت بها المواصيل انها تصير في حضنه يشيلهااا هي ماستانست على الموقف بالعكس استحقر ت نفسها خصوصا بعد موقف البركه اللي طول عمرها ماراح تنسااه
دق جوالها على اغنية راشد وعبد المجيد
ياصاحبي وشفيك قاعد لحالك.........
شوق:اهلين ساره
ساره:هلا بالدبه
شوق:اهلين شخبارك
ساره:الحمدلله مبروووك على النسبه
شوق:الله يبارك فيك هاا وانتي
ساره:خذت 98
شوق:زييييييييييين مبرررروك وتستاهلين اكثر يالغاليه
ساره:اقوول ها وين بتسجلين ووش بتسووين
شوق:للحين مابعد افكر
ساره:شوق وللمره 5 اطلبك
شوق:ههههههههههههههه واللله على حسب
ساره:شوووق شدعوه لنا 3 سنين مع بعض ولا جيتي بيتنا
بصراحه مشتاقه لك وابي اشووفك
شوق:اقوول انا معي بنات عمي وش لون اجيك واتركهم
ساره:وين صديقاتهم
شوق:حبيبتي حنا صديقات بعض
ساره:مشالله عليكم وربي يزيدنا(مو علاقتهم حلوه مع عمانهم )
شوق:ايي شرايك انتي تجين
ساره:من جدك بنات عمك ماعرفهم
شوق:بالعكس زي العسل انتي تعرفين نوره صح
ساره:أي الخبله أي اعرفها ياحبني لهاا
شوق:ودانه ونجود وهيا وحتى منور اعرسسسست وفكتنا
ساره:أي صح مادقيت ولا باركت
شوق:شدعوه عاادي اصلا انتي عارفه اني خلصت امتحانات الاربعا العرس كان في الليل
ساره:على العموم مبرروك
شوق:الله يبارك فيك وخلاص وعد بكره بتجين
ساره:شوق فشيله انتوا بيوتكم مختلطه ومفتحه على بعض بصراحه الخااف لو احد مر بالغلط ولا شي
شوق:ايييي من حلات عيال عمي<<<كذابه كل واحد يقول الزين عندي
ساره:خلاث تشوف الوالده
شوق:وش تشوفين الوالده امي وامك صديقات وليه ماترضى
سااره:ههههههه كالعاده مالك منافس خلاص اوك تامرين على شي
شوق:سلامتك ياقلبي
سكرت منها وراحت لامها تقول لها ولبنات عمها اللي استانسوا على الاقل في حد جديد معهم
.................................................. .
في مجلس الرجال كان موجود العم عبدالرحمن والعم بو خالد ونايف ومنصور
بوخالد:طيب وش سويت في هالمعاملات
منصور:قطيتها في وجهه يزور لي توقيع رئيس ومسؤول ذي ماتمشي علي
بوخالد:بأدب ياولد اختي
منصور:بصراحه هالحركات من البدايه انا قايل ماحبهاا تعرف انت من خليتوني على قسم الاستشارات الماليه وانا سويت اجتماعات اكدت على كل هالنقاط بعدها يجي ذا ويعفس الدنيا ليه؟ قطيتها في وجهه ولو تعرف توقيع مين مزور كان فصلته
بو خالد:مين؟
منصور؟:توقيعك انت
بو خالد والدهشه في وجهه:احلف
منصور:والله الاخ يبي يمشي معامله لاحد من اقاربه وانت تعرف انا ما اوقع على شي الا بتوقيعك ولاحضت التزوير
بو خالد:الله يعافيك وانا ان شالله اتصرف معه
العم عبدالرحمن الاطرش في الزفه ولا يدري وش سالفة الشركه هو موكل اخوانه وولده نايف بكل شي
اما نايف توه جاي من الشغل وتعباان وماله خلق مكاتب وعاملات
دق جوال منصور واستاذن وطلع اما العم بوخالد راح يرتااح
وينام نومة العصر ولا بقى الانايف وابوه
جلس شوي معه وسولف وياه بعدها استاذن وجا بيطلع


العم عبدالرحمن:ياولدي ارجع بكلمك
عض نايف على شفاته عارف ان ابو صبره نفذ بضهره لابوه
نايف:سم يبه
العم:تعال باولدي اجلس بكلمك في موضوع
جلس نايف وفتح اذانه لابوه
العم:ياولدي مرتك مافي احسن منها وانا اشهد بس ياولدي انت للحين ماجاك ضنى والمره بدالها اربع
نايف:يصير خير يبه وتو الناس
العم:أي تو الناس ياولدي لك ثلاث سنين متزوج واللي كبرك ودخلو الثلاثين عنهم اثنين ولا ثلاثه
نايف بتألم:يبه لا تضغط علي واللي كاتبه ربي بيصير
العم:ياولدي انا حاس بنهايتي قريبه وابي اشوف ضناك
نايف:يبه لاتقول عن نفسك كذا ان شالله تحضر عروسهم بعد ويصير خير يايبه ولاتشيل هم
العم:الله يوفقك ياولدي ويهديك للطريق الصالح
حب رااس ابوه وطلع هو متضايق
بس مهما صار هذا ابوه وخصوصا بعد ماتغير عن الاول ولا مين يصدق انه اللي كان معذبهم ومجننهم في دنياهم وهو طالع كانت هيا ماره وشافته ولمحها هو بس طبعا نايف طبيعته انه ملتزم ولا يحب هالشي
اما طاح قلبها ببطنهااااا من الفشيله وتطيييييير لغرفتهااا
دق على مريم تطلع له لانه بيمشي
ركب سيارته اللاند كروزر البيضا ومشوا هو ورزجته اللي لاحضت ضيقته الشديده بس هي عارفته انه بيتكلم بدون شي خصوصا انها هي الوحيد اللي يتكلم لها ويقول اللي في خاطره
مامرت دقيقتين ا
وهو مركز على السواقه ويطالع قدام:ابوي كلمني في موضوع العيال
مريم كانت ماتتكلم تعرف طبيعته يتكلم بروحه وهي تكون اذن صاغيه له
نايف بعد مانتهد: وخلاص
مريم:ايش الي خلاص
نايف:بس كلمني في هالموضوع وبس
مريم :وانت وش رديت
نايف: بروح احجز لالمانيا وصلت التقارير
مريم:كيفك
نايف:طبعا بتجين معي
مريم:اذا انت تبي
نايف:اكيد ابي ولا شلون بعيش
وصلو للفيلا ونزلوا
لما دخلوا حاولت مريم تلطف الجوو:الله متى بيجي فهد ومنور
نايف:هههه ياحبني لهم ماراح يطولون يمكن على الاسبوع الجااي هم هناا
مريم:والله اني اشتقت له
نابف:احم احم
مريم:هههههه قصدي اشتقت لهاا لاتخاف مانسينا الغيره
نايف:اكيد الغيره على المحاارم
مريم|:ههههههههه
نايف وهو يطالع ساعته:مريم الحين الساعه 4 العصر عند اذان المغرب لازم تقوميني
مريم:اوكي خلاص
نايف:يالله اجل قوود باااي
وهو في نص الدرج:نايف
لف لها نايف:امري ياقلب ناايف
مريم:ههه عندك شي الليله
نايف بتفكير ويحاول يتذكر:لا ماضن قصدك على الساعه كم
مريم:تسع ونص عشر
نايف:لا عندي من سبع لتسع يمكن تامرين على شي
مريم:لا بس ودي اعزمك الليله على مطعم
نايف:اوكي وعدنا الليله
مريم ردت عليه ببتساامه
ماقدر يتحمل ونزل للدرج ارتاعت مريم ورجعت ورى
راح يركض وجرها من ايدهاا
مريم:ناايف شفييك
نايف:جنيتي على نفسك انتي تعرفين ابتسامتك تخدرني
مريم:لا واللي يعافيك عندي شغل او راح ناام
نايف بخبث:راح النوم يابنت اللذين
.................................................. ...........


في كوالالمبور
كانوا طالعين رحله بحريه في بااخره كبيره وكان فهد و منور جالسين عند البركه اللي في وسط الباخره
فهد وشعره يتطاير مع الهوى:هوى كثير
منور:لا عاادي
فهد:أي عاادي قومي ننزل تحت عند البوفيه كاني جوعااان
منور:يالله
مسكها من ايدها كالعاده وهو يهمس في اذنهاا
بنت تمر الضلوع وبيتها بيتها ماغيرتها السنين وماتغيرت انا
يوم اكشفت عن مفاتنها وضميتها قالت لي الحب وشو قلت انا بيت الهناا
منور بانحرااج خصوصا على المقطع الاخير:فهود تحرجني
فهد:متعمد حلاتك منحرجه
منور تغير سالفة الغنيه:صوتك مره حلوو
فهد:بخبث:بس صوتي
منيره:هههه لاكلك على بعضك عسسسل
فهد:"بعد توقعت
منور:يممممممممه مغرور
فهد:زوجك زين يحق له الغرور
منور:بصرااحه ماتنلام يكفي انك بدوووي
فهد:فديييييييتهم كلهم
منور:مييييين
فهد:البدوو
منور:الحمدلله منهم انا
فهد:لا انتي لك خاااص غيرهم
منور:هههههه
حست بالدنيا تدور حولهااا وفقدت توازنها توها بتطيح الا فهد رفعهااا
فهد وبقلة صبر:منوووور علميني شفييك
منور:والله ماكذب عليك مافيني شي
فهد:منور صدقتك عشرين مره وهالمره ماراح اصدقك بتعلمين ولا لاء
منور:والله مافيني شي
فهد وبزعل:طيب زين
جا في باله ان منيره حاامل بس مايصير ماكملوا اسبووعين بس بجد تضايق علشاانهاا
مشى معها وهو بجد زعلان وهي لاحضت عليه بعد بس هي نفسها ماتدري وش فيهااا
وصلو للبوفيه اختاروا لهم طاوله وجلسوا بدون كلام ولا شي
كان فهد حاط صبعه الابهام على شفااته وسرحاان ويطالع مفرش الطاوله اما منور ماتملك غير الدموع ولا في عمرهاا تمنت انها تتشاين مع اعز الناس لها
نزلت نضراتها الشمسيه وبقت بس باللثمه رفع فهد عيونه شاف دموعها على خدهاا طالعها لمده دقيقه يمكن واول ماطالعته نزل عيونه
متشتت او متباعد الافكار هذا الوصف الي يمكن نقدر نطلقه على فهد مو هاينه عليه دموعها في نفس الوقت يبيها تتكلم
رفع نضره مره ثاانيه شفها ماسكه منديلها مسحت دمعتها وابتسمت له رفع حواجبه وناضرها نضرات استغراب
خذ يدها(الطاوله صغيره) ومسكهاا
فهد وهو يطالع فيهاا:تعرفين نقطة ضعفي صح
منور:..........
فهد:منور تعرفيني انا اذا بكيتي اتمنى القبر ولا اشوفك تبكين
منور بسرعه"موتي قبل موتك
فهد:نروح اذا رجعنا من رحلتنا البحريه للمستشفى
اللي سوته انها هزت راسهاا لانه طالعها بنضرات
انه يقولها غصب عن انت مالك راي
منور اول مره تشوف فهد كذا اللي تعرفه انه مو من النوع العصبي بالعكس مرح وموسع صدره على الاخر بس في وقت الشدايد غير ينقلب
فهد:طيب طلعتنا مانبيها تخترب
منورابتسمت
فهد:ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه لحقي علي يايمه
منور :فهد بلا فضاايح
فهد:هذا بس ابتسامه وتخدرت مدري لو شي ثاني
منور انقلب وجهاا وقامت تضحك
فهد:يالله قومي ناخذ اكل
مروا على البوفيه وصلوو لطاولتهم وجلسووا
فهد لاحظ:منور ليه ماتاكلين
منور:هذا حطيت لي
فهد:شوفي صنحك وشوفي صحني
طالعت منور صحنها الشبه فاااضي:انا اشبع من كذا
فهد:لاحضتك ماتاكلين
منور:لا بالعكس انا اكل بس انا اشبع بسررعه
ماعلق فهد على كلامها وجلسوا ياكلوون بصمت وبعض الاحياان همس وبعض الاحياااان غمزاااات+_-
.................................................. ...
مريم كانت جاهزه علشان يمرهاا نايف
نايف:هلا حبي جاهزه
مريم:أي
نايف:يلاا اجل طلعي
طلعت له مريم وركبت سيارته اللاند كروزر
من اول ماركبت :هلا
نايف:هلا بك شخبارك؟
مريم:بخير انت وش سويت
نايف:الحمدلله
أي مطعم تبين
مريم:المطعم اللي تحبه
نايف:يعني؟
مريم|:امممممممم تشيليز
نايف:امممممم روعه يالله توكلنا
شغل المسجل على شريط من اشرطة خالد المريخي _شعر)
ياناس خلوني معه واتركوني
محد معوضني غيابه اذا غاب
اغليه بس شلون لاتسألوني
الحب من ربي يجي ماله اسباب
شوفوه بعيوني قبل تعذلوني
شوفوا حبيبي ماهومثل الاحبااب
...........
التفت لها وهو يطالعهاا وطالعا بنضراات كانها تقول هذي اهداء لك
التفت لطريقه وجلس يركز على السيارات حست بصووت تنفس قووي
التففت يشوف مريم طرحتهاا نازله ومغمى عليها ووجهاا تعبااان
انصدم وبسررررعه حول الطريق لاقرب مستشفى نزل وجا عندها وشالها بيدنه
مريم وبصوت تعباان:نايف انا صاحيه
نايف وهو منهبل:مريم
مريم:نزلني
نزلها نايف وجلس يسندها لين وصلت وبسرعه دخلت العياده دخلت في البدايه بروحهاا بس بعدين حاول نايف ولا سمحوا له الا يناضرهاا بس
طلع وجلس ينتضر في صاله الانتضاار طلعت له الممرضه السعوديه:مبرروك اخوي زوجتك حامل
صاعقه انهيار وتشتت افكااار كلها صارت لناايف المريض احسااس بالكره والقرف هذا كاان شعوره لمريم
ليييييييييه لانه عقيم منين هي حااامل الحين؟
سؤال يتردد في اذن نااايف
الممرضه:اخوي تقدر تدخل على زوجتك
التفت لها:قولي لهاا ماعاد لك زوج
انصدمت المررضه اول مره تواجهه احد كذا راحت لها وبما نها سعوديه وفاهمه قالت لها زوجك جايك بعد شوي
نايف طلع من الامستشفى وكان في حاله انه يقعد بنفسه وبروحه
كلمه وحده يرددهاا:تخونيني يامريم وانا اللي عطيتك قلبي
انطعن وانجرح وده لو الارض تسحبه من تحته حط راسه على دركسون السياره وقامت تنزل دموعه على حضنه
تذكر الكلمه الي قالهاا ماعاد لك زوج انصدم وشلوون قدر يطلعهاا طلع من سيارته وراح دخل المستشفى بعد نص سااعه
دخل على الممرضه واستأذن يدخل لهاا سمحت له
دخل شافهاا جالسه على سرير ابيض وواضح على وجهاا التعب وفي يدها مغذي
طالعها بنضرات حقد وكره
ابتسمت له لكن مارد عليها ببتسااامه رد عليهاا بسؤال:من وين انتي حااامل
سؤال هز في هالجسم التعباان كياانه ردت عليه بكل قوتهااا:وش قصدك
نايف وبعصبيه لدرجه ان الممرضه ارتااعت وطلعت:قصدي واضح ياخت ماجد
مريم وبصرت عالي:قصدك انا خاينه؟
نايف:و انا عقيم
مريم:نايف لاتجرح في كرامتي ولا تتوطى في عرضي تراها مساله شرف هي مو لعبه
نايف:ولا كلمه ولا ترفعين صوتك علي فااهمه وحسابك معي في البيت قبل لاتوصل ورقة طلاقك
مريم بصوت البكا:تطلقني يانايف والله ماقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل
رق حال نايف على زوجته بس مهما كان هالشي ينزل مستوى العايله بالترااب
تذكر شي
تذكر التقارير الي عنده انها في السياره طلع منهاا وراح سيارته وخذهم ودخل على استشاري العقم وعطاه هالتقارير اللي قاله يرجع له بعد يومين
رجع لزوجته شافها خلص المغذي حقهاا استاذن لها وطلعواا
طبعا الغوا رحله المطعم وراحوا البيت دخل نايف الغرفه ودخلت هي وراه اللي سواه غير ملابسه وجلس على السرير شافها تبكي من كل قلبهااا بي مارق لحالهااا:مريم يانا يانتي نطلع من الغرفه لاني اتوقع ان شفتك قدام وجهي مره ثاايه عاايد تشوفين نفسك بالمقبره بكره
مريم:لا تجلس تتكلم لي هالكلام ولاتخااف انا مو بس بطلع من الغرفه انا بطلع لاهلي
نايف:مو قبل لا اخليم تعترفين
كان جالس على السرير ومقابل الجدار وهي وراه
مريم:بصراااح :اعترف في مين قلي انا بنت نااس فاهمني
نايف:قام لها ورفع ايده بيعطيها كف بس نزلهاا:اجل من وين انتي حااامل؟
مريم:لا عطني كف هذا االي ناقص اقوول لاتحسب ان امي وابوي ميتين ماعندي حد وراي ترى عندي اخوووي فاااهم
نايف:لاتعلين صووتك علي احترمني
مريم:على قد ماتعاملني انا اعاملك
نايف وصل حده لبس ثوبه بدون ولا كلمه وسحب شمااغه وطلع من البيت
انهاارت مريم على الارض تبكي
شلوون نايف الرومانسي الحساااس كذا ينقلب عليهااا هي ماسوت شي هي تحبه كيف تخوونه

الجزء الثامن

طلع نايف ولاشاف نفسه الاعند البحر نزل شماغه وحطه بالسياره وطلع من السياره وجلس عند الكراسي اللي في البحر مو مصدق اللي يصير حبيبته تخووونه ليه والف ليه
نزلت دموعه غصب على خدوده احساااس بالكره ممزوج مع العاطفه تجاه زوجته
رفع يده يشوف ساعته مالقاها تذكر انه ماخذ شي حتى جواله وبوكه نسااهم
راح للسياره وركبهاا وجلس يمشي فيهاا ويمشي لين ماقرب البانزين يخلص وقف عندج بيته ونزل
دخل غرفته شافهاا بارده وشاف مريم نااايمه فيهاا وواضح على عيونهاا الدموووع لف بوجهه علشان مايشفق عليهاا وشاف الساعه كانت على الثنتين غير ملابسه وناام في الصوفا اللي في الغرفه
.................................................. .........
عند الطبيب في ماليزيا كانت منيره موجوده
الطبيب ماقصر في فهد من التهزئ لان زوجته دمهاا نازل كثروعندها وغير بنيتها الضعيفه سبب لها الام في الضهر وعدم توازن وهي ماتاكل ابدد ولو انه متاخر شوي كان اغمى عليها وصار لها شي من قلة الدم اللي بالجسم
كانت منيره جالسه تسمع كلام الطبيب وفهد يطالعها بلومه
والطبيب قال تحتااج دم وغير الاكل اللي لازم تاكله يكون صحي
مد فهد يده:خذ دمي
تبرع فهد بكميه من الدم ودخل لمنيره احساااس غريب دم فهد يمشي في عروقهاا
دخلواا الفندق (موتيارا<<فندق جنان بماليزيا)
فهد:بصرااحه زعلت عليك
منور:فهود لاتزعل علي وش اسوي انا اكلي كذا
فهد:يعني لو طعناك وتاخرنا ضعتي من يدي بالله عليك وش لون بعيش من بعدك
منور:فهد لاتقول هالكلاام
فهد:والله بجد احبك
منور وبهمس:وانا اكثر
فهد:عيديهاا الله يعاافيك
منور:وش؟
فهد:الكلمه اللي من شوي
منور:/أي كلمه
فهد:اللي من شوي
منور:ماقلت شي
فهد:يالله فشلتيني مررره بس الجااايه لي
كانت منور واقفه تشيل حزاام البنطلوون معتفسه معه جاها فهد وجلس عند رجولهاا وجلس يفك الحزاام من خصرهاا منيره منحرجه من الموقف وفجأه ضمهاا من عند خصرهاااااا
فهد:منور احس حيااتي بدونك ولاشي
منيره:اجل انا وش اقووول تعبت وتعذب ثمااان سنين مايعلم بحالي غير الله
فهد:اااااااااااه ربي يخليك لي ويخليني لك
منيره والدموع واصلتهاا:امين
قام فهد وارتفع لهاا:منور ليه هالدموووع ممكن تعلميني
منيره وراسهاا في الارض:شعور حلو لما دم اللي تحبه يمشي في عرووقك
ابتسم فهد :انا لو يجي ملك الموت ويقول لي يانت ياروح زوجتك ناخذ
اقول خذ روحي
منيره:فهد ترانا بشهر عسل لاتجيب طااري الموووت وربي ببكي
فهد:خلاص دموعك غااليه علينا
وكمل بخبث:أي صح شهر عسل هو مانبي نضيعه بصيااااح
منورتغير السااالفه:برووح اخذ لي شاور
فهد باستهبال:وانا بروحي اخاااف
منورتستهبل:لا والله شرايك تجي معااي
فهد بجديه:والله مانقوول لا
منوروهي تدخل االحممام":تحلللللللللللللللللللللللم
فهد يحاول يفتح الباب :معاك معااك
منور:فهووود
فهد:عيون فهوود روح فهووود قلب فهوود يالبي قلب فهووووود
منور:طيب
فهد مو مصدق":رضيتي
منور:أي عاادي شفيك شكلك ماتبي خلاص(_تسكر الباب)
فهد:لا ابي واااااااااااااااااااااااااو_يسوي نفسه يبكي على منور وهي تمسكه
...........................مشفررررررررررررررر..... .................>>>>>>>>بصراحه شهر عسل هههههههههههههه

اليوم الثاني كانوا البنات مستعدين للعزيمه (ساره صديقة شوق)
كانوا البنات كاشخين ونفس الشي شوق اللي طالعه قمر مع تنوره زيتيه طبقاات وكلوووش لفوق الركبه وبلوزه جبنيز زيتيه وفيها زخرفه بالاحمروسير احمر
وصندل احمر طالعه تهبل خصوصا مع ا لروج الاحمر اللي حاطته والشدو الاخضر الخفيف وفاتحه شعرهاا عادي على وجهاا
عند الساعه سبع المغرب جات ساره واللي استقبلهاا بنات عمهاا لان شوق كانت فوق ترتب اغراضها وكل ما جات بتنزل امها وبنات عمها يقولون لها انتضري لين ازهقت وتخانقت معهم وبالموت رضوا
نزلت تحت لاحد المجالس الخارجيه وهي في الطريق:ليه في ذا المجلس بالذاات تعرفوني ماحبه
دخلت تفاجات وانصدمت كل صدقااتها اللي في المدرسه موجوداااااات يمكن فوق العشررين بنت
وقفت شوي بعدين ركزت
امها من وراها :شرايك بالمفاجاه
شوق:احلى مفاجاه
سلمت على البنات باشتيااق
السالفه ومافيها ان ام راكان طرا في بالها تعزم صديقاات شوق كلهم بمناسبة تخرجهااا وبالفعل خذت دفتر الارقاام ودقت على بنت بنت
جلست معهم وسولفت
ساره:اشتقت لك
شوق:وانا اكثر شلووونك
ساره بخير
تغريد:شوق يالدبه متغيره
شوق:بجد في ايش
تغريد:محلوووه
شوق:ماتقصرين
ومع هالونااسه جابوا الاستريوا و شغلوا اغاني راشد الماااجد
والبنات كل شوي قامت مجموعه وارقصت وكانوا عماتها وبنات عمها وحريم عمامها كلهم موجودين
طبعا الصوت واصل لاخر الدنياا
وكان خالد مع راكان داخلين البيت وشايفين الدنياا عفسه وصوت راشد يصدح بالمكاان
خالد:وش السااالفه
راكان:شووق وربعها
خالد في خاطره ان شالله كذا ربعهاا:يحليلهم
راكان:امي مسويه هالحفله بمناسبة تخرجهاا
خالد:الا صح شخبار نسبتهاا؟
راكان:الحمدلله جابت 99
خالد:ماشالله
طلعوا شوق وساره باعتبار انهم المقربات من بعض ويبون شوي يتكلمون بعيد عن الازعاج
وفجاه ضموا بعض:شوق:كبرنااا تخيلي حنا بنروح الجاامعه
ساره:ااااه والله كبرناا تصدقين تفاجات لما شفت الشله موجوده
شوق:امي الله يعافيها ماقصررت
ساره:الله يخليهاا لك
.....
راكان وخالد كانوا بدون شعور يطالعو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://A7laGirls.ahlamontada.biz
 
رواية-لو يموت الشوق-الجزء السادس و السابع و الثامن و التاسع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ااحلا االبنااات-A7la Girls :: A7laGirls-العام-
انتقل الى: