ااحلا االبنااات-A7la Girls

لا تنسيين تسجليين في منتداانااا ترااج بتورييناا ^_^
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 رواية-لو على رقبتي-قصه حب عنيفه وجريئه بين ينوته وبويه-الجزء الثالث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Bnt_Na9r
Admin


عدد المساهمات: 83
تاريخ التسجيل: 17/01/2012
العمر: 21
الموقع: Д7ĻÃ ğĺяĿŝ

مُساهمةموضوع: رواية-لو على رقبتي-قصه حب عنيفه وجريئه بين ينوته وبويه-الجزء الثالث   الجمعة يناير 20, 2012 2:19 am

الجزء الثالث


تبادلوا النظرات لجزء من الثانية .. تعلقت فيها عيونهم ببعض .. مفاجأه ...ضاقت عيون شعاع وهي تطالع نور .. واتسعت عيون نور وهي تطالع في عيون شعاع ...

وبدون مايتبادلون اي كلمة ثانية ... فقدت نور توازنها من المفاجأه انها بحظن احلى بوية بالدنيا حلم كل بنت بالجامعه .. شعاع العالي ... وطاحت في البركة وهي تجر شعاع معاها داخل الماااي ....
اسرعت شعاع وحضنت نور في الماي وهي تشوفها ماتعرف تسبح وتضرب الماي بيدينها في محاولة يائسة للنجاه ...
تذكرت نور سارة والشي اللي كانت ناوية تسويه لولا تدخل شعاع وانفجرت تبكي وهي تضرب شعاع وتدزها عنها : وخري عني .. ليش تنقذيني .. خليني اموت ... اتركيني .. وخري ...
وبحركة سريعة عطت شعاع نور كف قوي على ويها .. من قوته ما حست فيه نور .. بس انصدمت ... تحنطت ... واسكتت وهي مبطلة عيونها حدها وحاطة يدها على ويها .. وشعاع تصرخ عليها : مينونه انتي .. من يسوى تذبحين نفسج عشانه ...!!!!
غمضت نور عيونها ورمت نفسها بحضن شعاع وانفجرت تبكي وهي ترص جسمها ع جسم شعاع اللي احظنتها بكل تعاطف وخلتها تبكي في حظنها بنص البركة وهم بملابسهم ...
بكت نور لحد ماشبعت بدون ماتقاطعها شعاع .. بكل ذوق خلتها براحتها تبكي بحظنها لحد مافرغت الطاقة اللي فيها ...
وخرت نور شوي وهي ليحين بحظن شعاع وقالت بهمس بدون ماتطالع شعاع : اسفه !!
مسكت شعاع ويه نور بين يدينها وطالعتها وكانها تشوفها لاول مره .. نظره فاحصة وبتركيز .. قبل ماتشيلها مثل الريشة بين ايدينها وتطلعها برا البركه وتحطها ع واحد من الكراسي اللي حوالي البركة ...
قدمت لها فوطة تنشف عمرها وخذت لنفسها فوطة ثانية تنشف فيها شعرها وويها بدون ماتتكلم او تقول اي كلمة لنور .. اللي لفت الفوطة حوالي جسمها وهي تطالع بالارض ...
التفتت عليها شعاع وقربت منها ، وقعدت على ركبها جدام نور وخذت فوطتها وقامت تنشف ويه نور و رقبتها وهي تطالع فيها بتمعن وبدون ما تنطق ولا كلمة .. ونور تطالعها بكل ضعف ..
- ماعاد ينفع نكمل الحفلة بهالمنظر !!!! قالت شعاع بشكل حاسم وبمنتهى الهدوء
- نزلت نور راسها وهي تعتذر بصوت هامس ...
- تعالي معاااي !!!! قالت شعاع هالجملة وهي تحط ايدها ع ايد نور وتمسكها بقوووة واتييرها وراها ، بدون ماتنطر رايها .. او تعرف اذا هي موافقة او لا ...
- نور اللي كانت تمشي بخطوات سريعة ورا شعاع عشان تقدر تلحق خطوات شعاع الطويلة وهي تسال بيأس : احنا وين رايحين !!!!
وبدون ماترد عليها شعاع ... لقت نور نفسها جدام سيارة شعاع ( اللمبرقيني 2010 ) اللي بطلتها بالريموت كنترول من مسافة .. قبل ماتوصل وتبطل الباب وتركب نور اللي ليحين تسال بس شعاع ماترد .. وتلف شعاع وتركب سيارتها وتشغلها وتنطلق برا قصر الحفلة ....

- طيب نطري اخذ عبايتي !!! قالت لها نور اللي مستغربة انها بتاخذها بدون عباية ..
- نظرت لها شعاع بطرف عينها وابتسمت ولفت راسها للامام بدون ماتنطق ولا كلمة
- انا ماقدر اطلع جي بدون عباية .. اخاف احد يشوفني !!!
- بهدوء ردت وهي تركز عالطريق : محد بيعرفج ... ابوي !!! ( ابوي كلمة يرددونها البويات مثل الرياييل وتدل على التصغير و التدليل )
- نور اللي تتاملها وهي تسوق بكل اعجاب : تدرين ان اللي سويتيه يسمونه اختطاف !!!
- ابتسمت شعاع وهي تزيد سرعة السيارة لين مية وثمانين و تسوق بفن وبراعة : اللي احنا فيه انتي السبب فيه ... فالمفروض مااسمع صوتج اليوم كلش ...
وكأنها تذكرت شئ مهم التفتت على نور وسالتها : ع فكرة ماتعرفت على اسمج !!!
طالعتها نور باستغراب توها تتذكر : نور ... وتعمدت نور تقهرها فسالتها : وانتي !!
طالعتها شعاع وضحكت بصوت عالي وكأنها فهمت حركة نور .. كأن شكلها وهي تضحك بصوت عالي يخبل .. فردت : اسمي شعاع .. but , call me shane
طالعتها نور بتأمل .. فعلا تشبه شين ممثلة مسلسل the l word بس شعاع احلى .. شعاع املح واكثر جاذبية و سمار بشرتها معطيها رجولة اكثر مع ملامحها الحادة واللي كأنها منحوتة ..

وصلوا بوابة قصر كبير انفتح بريموت كنترول مع شعاع ودخلوا حوش كبير .. فيه حديقة تشكلت بشكل احترافي دقيق .... مروا على نافورة كبيرة قبل ماتطلع شعاع على رفعه كبيرة توصلها لي مدخل البيت اللي كأنه بطابق ثاني ..
- نور باستغراب : احنا وين !!!
- شعاع بابتسامة : في بيتي !!! تعالي معاي عشان نبدل ثيابنا ...

دخلت معاها نور وهي تطالع باستغراب .. شافت نور بيوت حلوة وبيوت فخمة بس بهالطريقة اول مرة تشوف .. مشت معاها شعاع لين دخلت معاها سويت كبير .. يتكون من صالة كبيرة كلها قزاز مغطى بستاير فخمة جدا وطقم كنب امريكي من النوعية الحديثة اللي بكورنر ... وغرفو نوم كبيرة وغرفة ملابس كبيرة اللي يدخلها يتخيل انه داخل غرفة مرايا وعقب يكتشف وجود الخزانات داخل المرايا ... وحمام كبير بحجم غرفة النوم مزود بكافة التجهيزات من جاكوزي وشور بوكس و سجاد وكراسي وغيرها من اللي يخلي اي شخص يعتقدها صالة ثانية مو حمام ....
كانت نور تطالع بتفهي حواليها ...
: ممكن تدشين الحمام وتفصخين ثيابج !!! قالت لها شعاع بصوت واطي وهي واقفة وراها ..
تخرعت نور والتفتت ع شعاع وقالت بشك : ليش !!!
اشرت شعاع ع الخدامة اللي واقفه وراها واللي لابسة فستان كحلي قصير بمريلة بيضا حواليه تنربط ورا ع شكل فيونكة كبيرة ، ولابسه على شعرها قبعة بيضا كبيرة مدخله فيها شعرها كله
وقالت بهدوء : عشان تجفف ملابسج .. كلها دقايق ماراح تتاخر ..
وافقت نور ودشت الحمام وفصخت فستانها وسلمته للخدامة ... وخذت فوطة بيضا معلقة بالحمام ، شمت فيها ريحة شعاع فلمتها بقووو ولفتها على جسمها وهي تتذكر الثواني اللي كانت فيها في حظن شعاع ... كانت تتلفت حواليها .. ياربي انا بحلم ولا علم .. اللي قاعد يصير حقيقة انا مع شعاع في بيتها وفي غرفتها بالتحديد ...
طلعت من الحمام وهي تغطي جسمها من صدرها لحد اعلى فخوذها بفوطة شعاع ومبطلة شعرها المبلل ع كتوفها .. كان شكلها خيالي ... وكانها متعمدة تبي تحس انها تقدر تغري شعاع .
دخلت غرفة شعاع .. طالعت السرير .. يابختك اللي تحظنها كل ليله .. يا ترى كم معركة حب شهدها هالسرير بين شعاع وحبايبها ...
شافت نور بلكونه بالغرفة فطلعت ووقفت فيها وهي تطالع المنظر الخلاب اللي تطل عليه ...
- عاجبج المنظر !!! كان صوت شعاع عميق ورجولي ... كانت تتكلم وهي مسندة ظهرها على باب البلكونة ... كان شكلها يسحر وهي لابسه شورت جينز لين الركبة و فانيلة رجالية نص كم ... اسرعت نور وقالت بمزح عشان ماتحس شعاع باعجابها : شكلج متعودة تخطفين البنات لغرفتج !!!
- ضحكت شعاع وهي تقرب منها وتقول : بس اذا دزتني في بركة سباحة ...
- وقفت جدامها عند الشرفة وقالت لها بمزح : وانتي متعودة تركبين مع ناس ماتعرفينهم !!
- طالعتها نور وقالت بصدق : بس انا اعرفج ...
- كانت شعاع تسمعها بانصات وهي تبتسم ابتسامتها الجانبية الجذابة ... كملت نور : احس اني اعرفج من زمان .. وماحس اني خايفة منج ...
- قاطعتهم الخدامة : sorry . but your dress is ready ms .. قالت هالجملة وهي تقدم لهم نسكافيه حار
- غمزت لها شعاع وهي تقول : مع ان شكلج بالفوطة وايد احلى !!!
- انحرجت نور وايد وقلب وييها احمر ... قالت تبي ترقع : نرجع الحفلة !!!
- انا ماراح ارجع .. بس اذا حابه اوصلج بوصلج !!!
كان خاطر نور تصرخ فيها وتقول ولا انا ابي ارجع ابي اكون بس معاج .. لكنها قالت بادب : انا بعد مابي ارجع !!! وقامت ترقع : انا ماحب هالاجواء .. والناس .. ووو
- ولا انا ابيج ترجعين اخاف تنتحرين مرة ثانية وانا محد عشان انقذج .. قالتها وهي تضحك .. فضحكت نور معاها ..
- كملت وهي تطالع ساعتها : الحفلة بتخلص الساعة ست الصبح .. شرايج اخذج مكان خيالي .. دايم اروحه اذا تضايقت ... وايد بيغير لج جوج ... بنسيج الدنيا كلها
كان خاطر نور تقولها .. اي دنيا وانا معاج .. انا اسمي مااتذكره ...
- بس انا ماعندي عباية وو ..
- ابتسمت شعاع وهي تقول باستغراب : انتي شقصتج مع العباية .. يبه اليوم انسي كل شي حتى عبايتج . .. اليوم ابيج تعيشين على طريقتي انا !!! live shane`s life
- قالت نور فخاطرها .. وانتي شعليج .. لا حسيب ولا رقيب ..
دخلت نور غرفة الملابس ولبست فستانها بسرعة ... وضبطت شوي بشكلها .. طالعت المنظرة وقالت لنفسها : الليلة مابي اتذكر ولا شي .. مابي اتذكر انا من .. ولا سارة ... ولا يدتي .. وراح اعيشه ع طريقتج يا شين ...
تذكرت ربعها وبسرعة مسكت تلفونها وطرشت مسج لحصة ( لا تحاتوني انا طلعت مع شعاع وبرجع قبل الساعة سته ) وقفلت تلفونها ..

ركبت مع شعاع السيارة بس كانت سيارة ثانية كانت ferrari حمرا ... انطلقت شعاع فيها بسرعة جنونية وهي مشغلة المسجل بصوت عالي ... كان شعور نور حلو بدون عباية .. مثل السجين اللي يمشي بدون قيود واصفاد .. كانت تطالع بالشارع .. يالله اول مره اشوف الشارع بهالحلاوة .. حتى عمود الانارة و الاشارات ومنظر الزرع اللي ع جوانب الطريق كان شكله احلى ... طالعت شعاع بكل اعجاب وخاطرها تقول لها ليش الدنيا كلها فجاه صارت احلى وانا معاج ...
دخلوا اللؤلؤة بالسيارة .. ووقفت في المواقف الداخلية عند محل هيرمز .. نور باستغراب : شين ماقدر انزل هنيه بدون عباية ...
شعاع : شقلنا !!! يالله معاي ...
نزلت نور مع شعاع .... مدت شعاع يدها لنور عشان تمسكها .. وبسرعة مسكتها وتشبثت فيها بعد .. كانت المحلات كلها مسكرة .. كان المكان احلى بوايد .. وكان خالي من الناس الا من بعض اللي سهرانين في الكوفيهات .. كانوا يتمشون ويطالعون المحلات المسكرة وهم يضحكون مع بعض .. حلو الشعور ان الواحد يتمشى بدون عباية او شيلة .. حلو التحرر ..
خذتها شعاع ع المارينا .. كان الجو روعه اضاءة خافته نسمات باردة خفيفة .. حبت الشعور وهي تتمشى في ممشى المارينا والهواء يطير شعرها وايدها في يد شعاع .. اللي كانت تضغط على اصابعها وهي تمشي معاها وتبتسم لها بجاذبية وهي تطالع داخل عيونها ..
- واو شوفي اليخوت ... تهبل !!!
- التفتت شعاع على المكان اللي اشرت عليه نو واللي كان مليان يخوت فخمة تتنافس في اصوات الاغاني الايطالية التي تطلع منها : تحبين اليخوت !!!
- نور بحماس : احبها بس .. حلم حياتي اركب واحد .. دايم اسوي سيرج بالنت و اتفرج عليها ...
- شعاع مبتسمة وهي تشوف عيون نور وهي تلمع من حماسها في كلامها عن اليخوت وتسالها بهدوء : ولا عمرج ربكتي يخت ؟؟؟
- نور باسف : وين اركبه يا حسره .. تدرين ان ارخص يخت بمليونين .. شكلي لازم اتزوج شايب مريش عنده يخت !!!
- شعاع تضحك بشكل عالي : واذا طلع الشايب المريش ماعنده يخت بتطلقينه !!!
- نور تضحك : لا .. اول شي اتاكد بعدين اخذه مو يطيح فجبدي واصير سستر على بلاش
قعدت شعاع ونور في مقهى عالبحر ... خذت نور المينيو وطلبت لها كابتشينو .. وشعاع شربت قهوة .. كانت نور مغرمة بالجو و المكان وبشعاع .. ومغرمة في احساس الحرية اللي تحس فيه بدون العباية ..كان خاطرها تركض وتدور في المكان وتصارخ ..
قاموا ثنتينهم يتمشون وخذتها شعاع عند اليخوت عشان تتفرج عليها نور من قريب ...
- شين يمكن مايرضون اصحابها !!! قالت نور معترضة وشين موديتها عند مجموعة يخوت كل واحد يقول الزود عندي ..
- نور معترضة مرة ثانية : احنا وين رايحين !!!
- قالت لها شعاع بهدوء وهي تلتفت عليها : مو تبين تاخذين شايب مريش عشان يخت انا بركبج يخت احين واحقق حلمج !!!
- نور باعتراض : شين لا توهقينا يمكن صاحب اليخت مايرضى !!! خلاص مابي يخت
- التفتت لها شعاع وهي مبتسمة ابتسامتها الجانبية بعد ماركبوا يخت عبارة عن ابداع وقالت لها : صاحب اليخت جدامج ويتمنى ترافجينه في رحلة بحرية قصيرة ..
- نور اللي تصارخ بمفاجأة : لاااااااااااااااا .. من صجج !!! ماصدق !!!!!!!!!!!!!!
- شعاع بابتسامة بكل هدوء وبدون تعليق ..
- نور تتلفت حواليها وهي على اليخت وساده حلجها بايدينها الثنتين وتطالع بانبهار ...
- وووووووووااااااااااوووووووووووووو .. قالت نور وهي تتفرج عليه ...
كان يتكون من غرفتين نوم مأثثه بارقى الاثات وصالة جلوس وحده ومطبخ تحضيري .. وصالة خارجية للاكل .. وتتكون من طابقين ... ومن المكانين ممكن الواحد يقود اليخت ..
ركبت نور مع شعاع فوق وقعدت احذاها عند كرسي القيادة وهي تطالع الناس من فوق والهوا يطير شعرها والنسمات تداعب كتوفها العارية وشغلت شعاع اليخت واللي انطلق بسرعة في البحر .. على اصداء موسيقى ايطالية ....
كان شعور خيالي ... البحر بالليل .. وقوة الهوا اللي تطير شعرها فيه
طلعت شعاع باكيت زقاير .. وخذت وحده وقامت تدخن ... طالعتها نور بكل اعجاب .. وحست نور انها خاطرها تدخن بعد .. فوسط هالضيقة و الحزن الداخلي اكيد لازم تدخن ...
- ممكن زقارة ... قالت نور وهي متوقعه المحاضرة اللي بتلقيها شعاع كعادة البويات ..
- ابتسمت شعاع وقدمت لها الباكيت بدون ماتعلق .. خذت نور الباكيت وطلعت لها زقارة وطلبت من شعاع تولعها لها .. وبالفعل قربت شعاع وولعت لها الزقارة .. وهي تطالع نور بنظرة غريبة ونور تدخن وتنفخ الهوا بعيد ...
- قالت نور : غريبة انج ماعطتيني محاضرة ..
- قاطعتها شعاع وهي تطالع فيها وهي تعظ شفتها التحتية : احب منظر البنوتة وهي تدخن .. احسها سكسي ....
- انحرجت نور وحست ان ويها قلب لونه احمر .. صدت بويها عن شعاع عشان ماشتوف احراجها ووقفت و فتحت نور ايدينها وهي تحس الهوا يضرب بجسمها بقوو يبي يدخل فيه .. ويحرك شعرها لوراء بقووه ... وتذكرت مقطع فلم تايتنك ...
- انا بنزل !!! ابي اوقف مثل تايتنك !!! عند مقدمة السفينة ..
- هزت شعاع راسها بالموافقة بدون ماتتكلم وهي تبتسم ..
- اكيد بتقول مو شايفة خير ( قالت نور بنفسها ) بس مو مشكله مو كل يوم بركب يخت
نزلت نور وراحت عند مقدمة السفينة وبطلت ايدينها حدها للهواء ... يالله احس اني بالجنة ...
حست ان سرعة السفنية بدت تخف تدريجيا لحد ما وقفت ... شغلت شعاع اغاني هادية .. وخففت الاضاءة .. فصار الجو على اليخت وكأنه حلم ...
كانت نور مندمجه بالمنظر اللي جدامها غرقانه في سرحانها .. وهي مادة ايدينها .. حدها ... لما حست فجاه بجسم يقرب منها بهدوء شوي شوي ... حست بالانفاس الحارة على رقبتها والجسم يقرب منها لحد ماحست فيه يلامس جسمها ... قربت منها شعاع وهي واقفة ولمتها بخفة من ورا وهي تلف ايدينها حوالي بطن نور ... وتهمس لها برقة في اذنها : الجو بارد .. ترى بتمرضين !!!
اااااااااااااااااااااااااه يا قلبي ... بيوقف ... تكتفت نور بسرعة وكانها تمسك قلبها لا يطلع من صدرها وماتبي شعاع تحس فيه وانه جن لما لمتها من ورا ... حاولت ترد عشان تبين انها طبيعية وماتأثرت بس ماقدرت ، صوتها اختفى ... والدم قام يتجمع في ويها شوي شوي ...
همست لها شعاع وهي ليحين حاضنتها من ورا وترصها على جسمها بين لحظة واخرى :
who are you ?
همست نور وهي دايخة حدها : fine !!! انتبهت ع غلطتها لما سمعت ضحكة مكبوتة من وراها كانت شعاع تحاول ماتبينها .. فبسرعه رقعت : سوري كنت سرحانه ... انا نور شفيج نسيتي ..
وقفت جدامها .. وقامت نور تكلمها عن نفسها ويدتها اللي ماتحب البويات واهلها اللي توفوا .. وشعاع تسمع باهتمام ..
رقصوا ... غنوا ... صادوا سمك .. تعشوا باربكيوو ... كان جو خيالي نست فيه نور كل الدنيا مثل ماقالت لها شعاع ...
نور وهي قاعده ع كرسي طويل احذا شعاع : احس اني بعالم ثاني ...صج جو خيال !!!
شعاع اللي تطالع بعيد وهي تدخن ...
تكمل نور : بس انا مستغربة منج !!!
شعاع تطالعها باهتمام بدون ماتنطق ولا حرف .. وهي تنفخ دخان الزقارة بعيد في الهواء
تكمل نور : من ركبت معاج لحد احين .. مافتحتي معاي موضوع الانتحار .. ومافكرتي تساليني ليش سويت جي .. رغم انج خذتيني تغيرين جوي عشان هالسبب ..
شعاع بهدوء : انطرج تتكلمين من نفسج !!!
خذت نور زقارة وولعتها وهي تقول وهي تحاول تبين قوية : حبيبي تخلى عني عشان وحدة ثانية !!
شعاع بدون اي رد فعل تسمع بانصات ونور تكمل : ماقصرت معاه باي شي .. سويت له كل شي يبيه .. حطيت له الشمس بيد و القمر بيد .. بس كان دايم يخوني .. ودايم عينه فاضية .. بس كانت فترة وتعدي ويرد لي .. هاي اول مره يتركني وبكل برود ...
سكتت نور شوي وهي تاخذ نفس عميق عشان ماتصيح : ماعاد يرد علي .. وعاملني بكل حقارة عشانها ... شفته يخوني بكل حقارة مع الحقيرة التافهه ريم ...
التفتت شعاع وسالت باهتمام : ريم شنو !!!
نور بلامبالاه : ريم احمد بنت ....
كملت شعاع بتردد : بنت سفير كندا !!!!!
نور تطالع باستغراب : ايه شدارج !!!
شعاع باهتمام : شسمها حبيبتج !!!!!
نور : سارة !!!!
شعاع بحرة وهي تقط الزقارة عالارض وتدوسها : بنت المصرية !!!!
نور باستغراب : انتي شدراج !!!!
وقفت شعاع وهي تحرك شعرها ع ورا وتحاول تبين هادية : ريم هذي حبيبتي !!!
نور باستغراب : شنووووووووو !!!! بس انتي ... ما ....
التفتت عليها شعاع وهي تبتسم بالم : مااشبك !! مافي بوية ماتشبك ... كانت علاقتنا سرية ... كانت وايد انشغل عنها بالتدريب و السفريات .. وكانت وايد تتذمر اني مااهتم فيها .. وفجاه تغيرت وصارت تحب غيابي .. اكتشفت بعدها ان لها علاقة ثانية .. حاولت تقنعني انهم ربع بس انا ماصدقت وتخليت عنها عشان شكي ... بس احين تاكدت ان شكي كان بمكانه ...

نور حست ان عيونها بتطلع ... معقول .... ريم تترك شعاع عشان ساره ... شهالخرابيط .. شجاب لجاب .. مينونه هي !!!!!!!!
نور بالم : انا اسفة !!!!
شعاع مبتسمة : عادي ابووي .. انا تخطيت هالامر من زمان بس ساعات احس اني نفسي انتقم منهم ثنتينهم !!!
- نور باهتمام : ليحين تحبينها !!!
- شعاع تهز كتوفها بلامبالاه :what ever !!! انتي ليحين تحبين سارة صح !!!
- ابتسمت نور وهي تقول : تصدقين من عشر ايام ولحد اليوم وانا كنت احس اني ميتة وحية بنفس الوقت .. بس من ركبنا اليخت مافكرت فيها ولا لحظة ...
- ضحكت شعاع وهي تقول : خلاص اليخت حلال عليج !!!
كان خاطر نور تقولها انه مو اليخت اللي نساها سارة ... وجودها هي معاها هو اللي نساها سارة ...
قعدت شعاع ع الكرسي ونور واقفة تطالعها ... مرت نسمة برد على نور خلتها ترتعش ... فمسكت شعاع يدها وجرتها بخفة ... لقت نور نفسها تنصاع لها وكانها مسلوبة الارداة ...كانت شعاع كانها منسدحة ع الكرسي ، فسحبت نور وقعدتها بحظنها .. كان ظهر نور على صدر شعاع .. وايدين شعاع لافتها على جسم نور وكانها تحميها من البرد .. وريول شعاع حاظنة فيها ريول نور بينهم ... شعور غريب هالدرجة من الاحتواء ... كانت ترصها بقوووة عليها وكانها بدخلها بجسمها ... رخت نور راسها ع كتف شعاع وهي ترفعه فصار ويها عند ويه شعاع مباشرة ... .
كان حلو الجو و اليخت يتمايل بخفة مع الموج .. وهي بحضن شعاع اللي تسولف معاها بهمس في اذنها وكانها خايفه الموج يسمعهم ... غفت نور في حضن شعاع ...
وصحت على صوت شعاع تهمس لها : نور !!! اصحي ابوووي !!!
فتحت نور عيونها بكسل وكانت ليحين بحضن شعاع ... همست لها شعاع : لا يفوتج شروق الشمس ... منظر خيالي !!
كان بالفعل منظر خيالي ... كسل الشمس وهي تشرق وكانها تعبانه بعد نوم طويل ... رصت نور ايدين شعاع على بطنها وهي تطالع بالمنظر ...
طالعت نور بساعتها وقالت بخوف : الساعه خمسة ونص ...
طمنتها شعاع بكل ثقة : لا تحاتين بنوصل بالوقت .. انا وعدتج !!
وشغلت اليخت وانطلقوا بسرعه للمارينا ... وقبل ماينزلون خذت شعاع عصير وسندويجات من المطبخ ونزلوا بسرعه وركبوا سيارتها ...
- خذي حبيبتي !!! قدمت لها شعاع عصير وسندويج .. بس كلمة حبيبتي اللي نطقتها شعاع بدون ماتقصد كانت مثل السكين في قلب نور .. جان زين اصير صج حبيبتج ... يالله شلون مر الوقت بسرعه ... معقول انا قضيت ليله كاملة مع شعاع بروحنا .. ياترى هل بشوفها بعد هالليله ولا بتكون ليله وحيدة ... كان خاطرها تقولها بليز شعاع لا تتركيني .. خلج معاي .. تكفين .. بس شلون .. كانت تتامل شعاع وهي تحاول تحتفظ في ذاكرتها باخر صورة لهم مع بعض في هاليوم المميز ... ليلة من الف ليله وليله .. ليله تساوي عمرها كله .. معقول فالدنيا في اشياء حلوة جي .. صج اني ماعشت قبل هالليلة ....
لبست شعاع نظارة كارتير السلفر الرجالية ...وشغلت السيارة وانطلقت بسرعة وهي تاكل وتعلق عالطريج .. وتسب واحد يزاحمها ، وتخالف ... وتعبر اشارة حمرا ... وبعكس لما كانوا رايحين .. نور ماعاد تبي تشوف الطريج .. تبي تشوفها هي وبس ...
تذكرت نور تلفونها وفتحته بسرعه ولقت فيه الاف المس كول والمسجات من ربعها .. اتصلت على حصة اللي ردت عليها ع طول : ويعه تويعج يالجلبة ...ليش مقفله تلفونج !!!
ردت نور بتفهي : هاااااااه ... حصة بحره : ركزي معاي نور .. كفايه تتميعين عشان شعاع معاج !!!
نور تضحك : شتبون طيب !!!
منى اتيير السماعة : نوروه انتي صج مع شعاع ولا تخرطين !!!
ردت نور وهي تطالع شعاع وتوجه لها الكلام : شعاع انا معاج ولا لا ..
وشعاع ترد باستعباط : لا !!!!!
منى تصارخ : صوت شعاع والله صوت شعاع ... يلعن خيرج شلووووووووووون !!!!
حصة اتيير السماعه : يالجلبة شلون فهمينا !!!!
نور برقه : مو وقته حصوه !!!
حصه تتذكر : الجلبة تتمييع !!! ايه تذكرت ..انتو وين ؟!!! نبي نرد مابقى حد بالحفلة !!!
نور : شين احنا وين !!!!
شعاع : خلاص وصلنا !!!

وبالفعل في هاللحظة دخلوا بوابه القصر .. كانت منى وحصة بالسيارة ينطرون نور ...وقفت شعاع السيارة .. التفتت عليها نور وهي قلبها يتقطع ماتبي تنزل !!!!
ابتسمت لها شعاع وقالت بصوت رجولي : take care baby
كان خاطر نور تقط نفسها بحظنها او تبوسها ع خدها بس ماقدرت تسوي اي شي ... ضوء النهار ذكرها ان اللي جدامها هي شعاع العالي .... بعد مانست هالشي في ظلام الليل ...
قالت وهي تبتسم بالم : شكرا ع كل شي ... باي !!!
تبادلوا نظرات عميقة لجزء من الثانية .. كانوا يطالعون بعيون بعض وفي عيونهم الم وشوق والف تساؤل عن اللي تخبية الايام الجاية ، ونزلت نور بسرعة لسيارة ربعها .. وقبل ماتركب التفتت تخزن في ذاكرتها اخر صورة لشعاع وهي تبتعد بسيارتها منهية بهالشي اجمل حلم عاشته نور بحياتها !!!!
.................................................. .

في بيت منى رمت نور نفسها عالسرير ، بعد ماانهكوها ربعها بالاسئلة طول الطريج ... رغم انها كانت مفهية حدها ، كانت غرقانه بعالم ثاني ولا كأنها تسمعهم ...
- انا بس ابي افهم شلون انتي وشعاع مع بعض .. ياناس ماتدخل راسي .. لو ماشفتها توصلج بعيوني جان قلت انج تفوشرين !!! قالت حصة
- نور : .................
- منى : امانه شسويتوا !! سويتوا شي اكيد ... تحرشت فيج !!!!
- نور : ..................
- حصة : شلون صوتها ؟؟ قولي لي شسولفتوا فيه !!!!
- نور : ...................
- منى : وين رحتوا ؟؟ وين ودتج !!!!
انهمرت الاسئلة بغزارة ولكن رد نور دائما كان السكوت وهي تطالع في السقف !!!
حصة باسف وهي تطالع نور : وعليه على رفيجتي شكلها استخفت من الصدمة !!!
.................................................. ......

وعلى الرغم من تعب نور الشديد بس ماقدرت تنام .. كانت تلم ع المخدة وهي تتذكر شعاع ، وصوت شعاع وريحة شعاع اللي ليحين متمسكة بثيابها ...تتذكر الكف القوي على ويها .. وتتذكر شلون انقذتها عند البركة وتتذكر شلون حضنتها داخل الماي ...تتذكر شلون كانت تجفف ويه نور بفوطتها .. تتذكر شلون خطفتها بسيارتها .... تتذكر نظراتها لها وهي لابسة فوطة بس ... تتذكر وهم شابكين اينهم في ممشى المارينا .. تتذكر شلون عظت شفتها وهي تشوفها تدخن وعيونها شلون كانت بتاكلها .. تتذكر دفا حظنها وهي تلمها من ورا .. تتذكر انفاسها الحارة على جسمها .. تتذكر شلون سدحتها بحظنها لما بردت ، تتذكر انها نامت في حظن شعاع ...تتذكر نظراتها وهي تودعها ، تتذكر كلمة baby take care
.................................................. ...

تبدلت نفسية نور .. وصارت كلها حياه .. ورجعت نور القبلية وكان شعاع سحرتها ورجعت الروح فيها مره ثانيه ... يدتها كانت وايد فرحانه لهالتغيير ...
- لو ادري جي بتنقلبين جان من زمان خليتج تنامين بيت منى !! علقت يدتها بسعاده وهي تشوف نور تلبس بكل حماس وهي رايحة الجامعه وتغني ....

فعلا كانت انسانه ثانية .. كلها حماس وميته تبي تداوم ، تبي تشوف شعاع .. تحس انها ليحين ماشبعت .. تحس ان شعاع فجرت فيها مشاعر عميقة وايد خلتها تحس بادمان وانها تبي اكثر .. تبي تشوفها ، تبي تشوف نظرتها ذيج مره ثانيه .. كشخت حدها .. ماتم شي في الكبت مالبسته .. ومتفننه في الميك اب ومركبه اظافر وصابغتها حمرا .. كانت قايمة من الفجر ...
..............................

- اوه ... اوه .. منى تشوفين اللي اشوفه .. قالت حصة وهي تشوف منظر نور ..
- منى بسخرية : والله شكلنا حبينا !!!
- حصة وهي تضحك : والله يا منى ماعندنا وقت .. اللي يروح نجهز اللي بعدووو
- نور تضحك : جب يالله .. انا بس ابي اغير نفسيتي !!!

تمت نور في ستار بكس تنطر شعاع .. بس مابينت .. حتى محاضراتها ماحضرتها ، خافت تجي شعاع وهي محد بس مالها اثر .. طولت وهي تنطر .. بس مالها اثر .. لحد ماكتئبت وحست انها ماراح تشوفها ..
مر اليوم الاول بدون ماتظهر شعاع .. و الثاني و الثالث و الرابع ... ونور بدت تفقد عزيمتها وتيأس ..
- ممكن تكون مسافرة !!! قالت حصة وهي تواسيها !!!!
- بس هي ماقالت لي بتسافر !!! نور تقول بحزن ...
- منى باستغراب : شسالفه ليش تقولج ؟؟ انتو شبكتوا عاليخت ههههههههههههه

مر اسبوع بدون اي اثر لشعاع او شلتها ....

في البيت .. كانت نور غرقانه بالتفكير .. وينج يا شعاع .. ياربي ليش افكر فيج هالكثر .. ياترى تفكرين فيني بعد هالقد .. ياخوفي احبج و اعشقج وانتي ماتدرين عني .. معقول كنت مجرد ليلة بحياتج .. وينج يا شعاع ......
مسكت جوالها وشغلت اغنية جو اشقر .... ويــنك عني يا حبي .. وينك قتلتني الغربة ... وينك رح يوقف قلبي .. وين صرتي تعــــــي .. ويــنك عني يا حبي
وينك قتلتني الغربة .. وينك رح يوقف قلبي .. وين صرتي تعــــــي

.................................................. .......

- يلعن خيره هالدكتور التبن !!! قالت نور محتره .
- حصة : ليش ؟؟؟ شمسوي !!!
- نور بعصبية : وايد مستقصدني !! عسى مااتاخر دقيقة طردني .. في الاختبارات يعطيني علامات واطية .. اليوم مهزأني على البحث مع اني سويته عدل ... تدرين انه ع طول يحطني غياب ... الله يلعنه ويلعن ويهه نرفزني ..
- قعدوا بستار بكس : حصة اييب لج شي تشربينه !!!
- نور بعصبية : ييبي لي تبن !!!
- حصة تضحك : بسكر ولا بدون !!!
- منى : جان تدلعتي عليه شوي .. يمشي حالج !!!
- نور : يخسي هالمصري هاللي باقي !!!
- منى بخبث : احين شفتي روحج على المصاروة .. نسيتي انهم خوال الحب ههههههههههههه
- نور تطالع منى بنظرة وتسكت ...
منى يوصلها مسج وتقراه بصوت عالي :
ياخي ( ذبحني ) غيابك الله يخليك .................. خلاص ( حس ) وخل عندك مروه
تعال ( تكفى ) ل خاطر عيون مغليك .................. ( اشتقت لك ) احضني بشووووق قوووه

- اااااااااااااااااااااااه يهبل !!!! قالت نور وهي تتنهد بضعف لما طرت عليها شعاع ..

لما وصلت حصة طلبت منها نور تروح معاها الحمام يعدلون الميك اب ... وهما طالعين من الحمام فتحت نور الباب وكانت المفاجأه ....


عدل سابقا من قبل Bnt_Na9r في الإثنين فبراير 13, 2012 1:59 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://A7laGirls.ahlamontada.biz
to0oty99



عدد المساهمات: 6
تاريخ التسجيل: 18/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية-لو على رقبتي-قصه حب عنيفه وجريئه بين ينوته وبويه-الجزء الثالث   الجمعة يناير 20, 2012 2:36 am

من جد من احلى الموااقع لييه محد مسجل فييه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Bnt_Na9r
Admin


عدد المساهمات: 83
تاريخ التسجيل: 17/01/2012
العمر: 21
الموقع: Д7ĻÃ ğĺяĿŝ

مُساهمةموضوع: to0oty99   الجمعة يناير 20, 2012 2:42 am

خييييو/خيييييتو الموقع توه جدييد كيف تبي حد يرد ويسجل فييه وهو توه جدييد محد دااري عنه انشالله بينشهر باذن الله Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://A7laGirls.ahlamontada.biz
 

رواية-لو على رقبتي-قصه حب عنيفه وجريئه بين ينوته وبويه-الجزء الثالث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ااحلا االبنااات-A7la Girls :: -
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع